لأول مرة.. الجامع الأزهر يعقد مقرأة للطالبات الوافدات من 6 دول

 

عقد الجامع الأزهر، بتوجيهات من الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، لأول مرة مقرأة للطالبات الوافدات، برواية حفص عن عاصم، بمشاركة طالبات من ست دول( إندونيسيا- ماليزيا- تايلاند- كمبوديا- بروناي-وروسيا).

وقال الدكتور هاني عودة، مدير عام الجامع الأزهر، إن الإمام الأكبر يولي الطلاب والطالبات الوافدات اهتماما كبيرا، ووجه بضرورة تقديم كل الدعم لهم، لذا حرصنا ولأول مرة على تقديم مقرأة خاصة لهن لتصحيح التلاوة لديهن ومحاولة العمل على إتقانهن التلاوة بالقراءات العشر، ولكن سنبدأ معهن برواية حفص عن عاصم.

من جانبها، أعربت الطالبة موجدة توفيق، الطالبة بالفرقة الرابعة بكلية الدراسات الإسلامية، من إندونيسيا، عن سعادتها بالمقرأة وحرص الأزهر وإمامه الأكبر على تعليمهن علوم التجويد وتصحيح القراءة لهن، مؤكدة أن هذه أجمل هدية من شيخ الأزهر لهن.

وتناول الشيخ إمام علي، رئيس قسم التجويد والقراءات بالجامع الأزهر، في المقرأة حكم الاستعاذة وصيغها وأحوالها من حيث الجهر والإسرار وأوجهها، واختتم ببيان حكم الاستعاذة بعد قطع القراءة، ثم قام بتدريب الطالبات على ما تم شرحه لهن.

ويواصل الجامع الأزهر خطته العلمية والدعوية لشهر رمضان بتوجيهات ورعاية الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر الشريف، وتتضمن: (١٣٠ مقرأة- ٥٢ ملتقى بعد الظهر- ٢٦ ملتقى بعد العصر- صلاة التراويح بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث الإسلامية ٢٠ ركعة يوميا بالقراءات العشر- ٣٠ درسًا مع التراويح- صلاة التهجد بالجامع الأزهر ومسجد مدينة البعوث في العشر الأواخر- تنظيم ٧ احتفالات متعلقة بمناسبات الشهر الكريم- ٥٠٠٠ وجبة إفطار يوميًّا للطلاب الوافدين، لتصل الوجبات لـ١٥٠ ألف وجبة طوال الشهر الكريم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى