لندن تستدعي سفيرة الكيان الاسرائيلي لديها إثر مقتل إغاثيين بريطانيين بغزة

استدعت وزارة الخارجية البريطانية سفيرة “إسرائيل” في لندن “تسيبي هوتوفلي”، إثر مقتل ثلاثة متطوعين بريطانيين في غارة إسرائيلية على قطاع غزة.

جاء ذلك وفق ما أفاد به وزير شؤون التنمية وأفريقيا أندرو ميتشل، في بيان الثلاثاء.

وشدد ميتشل أن “الحكومة البريطانية أدانت علناً جرائم القتل المروعة التي تعرض لها سبعة من عمال الإغاثة في منظمة المطبخ المركزي العالمي، من بينهم ثلاثة مواطنين بريطانيين”.

وبيّن ميتشل أنّ بريطانيا طلبت من هوتوفلي إجراء تحقيق “شفاف وسريع”، وعرض النتائج على المجتمع الدولي والقيام بمساءلة كاملة.

وأكد على ضرورة إنشاء “إسرائيل” “آلية فعالة لوقف الصراع بشكل عاجل لزيادة إيصال المساعدات الإنسانية”.

وقال: “يجب رؤية هدنة إنسانية عاجلة للصراع من أجل السماح بدخول المساعدات إلى غزة وخروج الأسرى، ومن ثم التحرك نحو وقف مستدام لإطلاق النار”.

ومساء الاثنين، استهدف الجيش الإسرائيلي قافلة منظمة “المطبخ العالمي” بمدينة دير البلح وسط قطاع غزة، ما أسفر عن مقتل 7 أشخاص يحملون جنسيات أستراليا وبولندا وبريطانيا والولايات المتحدة وكندا وفلسطين.

وفي وقت سابق الثلاثاء، أعلنت “المطبخ العالمي” تعليق عملياتها لنقل المساعدات الإنسانية في غزة، معربة عن شعورها “بالصدمة” لمقتل 7 من أعضاء فريقها في غارة للجيش الإسرائيلي على غزة.

وأوضحت المنظمة أنه “رغم التنسيق مع جيش الاحتلال الإسرائيلي فقد تعرضت القافلة للقصف أثناء مغادرتها مستودع دير البلح وسط قطاع غزة”.

من جانبه، زعم جيش الاحتلال الإسرائيلي في بيان، الثلاثاء، أنه فتح تحقيقا “معمقا في الحادث من خلال أعلى الرتب في الجيش لفهم جميع ملابساته”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى